صفحة البيت
كنيسة ماريو حنا
العظات الكنسية
من نحن
الوثيقة والدستور
فعاليات ومشاريع
نشرات اتصال
المدرسة في صور
مرحلة البساتين
المرحلة الابتدائية
المرحلة الإعدادية
مواقع هامة
أرشيف المدرسة
معايير
اخترنا لك
St. John
יוחנן הקדוש
ثقافة السلام
مدرسة معززة للصحة
مدرسة خضراء
للاتصال

 

 

 

 

 

 

 

حزم حصاد

 

"إن من يزرع بالشح فبالشح أيضا يحصد. ومن يزرع بالبركات فبالبركات أيضا يحصد". 2 كو 9: 6

 

نشكر الرب على رعايته وعنايته وبركاته علينا جميعا، افراد وصرح تربوي. مع إشراق شمس كل صباح نشكر الله على فرصة جديدة يوفرها لنا لنقدم أفضل ما لدينا لمن هم الأفضل، فعندما خلق الله الإنسان "رأى الله كل ما عمله فإذا هو حسنً جدا" (تكوين1: 31)، ونتقدم إليه ليحفظ ويرعى كل من يدخل ويخرج من هذه المؤسسة التربوية-التعليمية، ومع ختام كل يوم نقدم له الشكر على حفظه ورعايته لنا جميعا وعلى نمو أولادنا في القامة والحكمة والنعمة أمامه وأمام المجتمع.

لقد بارك الرب مدرستنا بدعم مجلس إدارة مهني، يقظ ومعطاء، يؤمن بأهمية التربية والتعليم لصنع مستقبل أفضل، يرأس هذا المجلس ويسهر على هذه المدرسة سيادة المطران سهيل دواني الجزيل الوقار. وتباركت المدرسة بنخبة رائعة من معلمات ومعلمين، موظفات وموظفين، يقدمون عصارة حياتهم وعبيق خبراتهم لطلابنا الأحباء، يسهرون ويضحون من اجل إيمان عميق بأننا لهذا وجدنا، وليس صدفة، لنقدم الأفضل لمن هم الأغلى.

 

فنشكر إلهنا لأجل هذه النخبة الرائعة التي تعمل جنبا إلى جنب مع الأهالي الأحباء لنصنع مستقبلاً أفضل يضع نصب عينيه خير مجتمعنا وعالمنا، ويساهم في تقوية كل عنصر من عناصر ثقافة السلام.

 

أذكر في هذا المجال بعض الأعمال والانجازات التي لا يمكن أن تتم وتنجز بنجاح دون مساهمة ومشاركة ودعم الجميع، وأذكرها على سبيل المثال وليس الحصر:

 

فيما يلي عرضٌ لحُزَم من أخبار وحصاد السنة الدراسية 2009 - 2010

1.     جهود مباركة من المجمع ومجلس الإدارة لتطوير المدرسة:

أ. قام سيادة المطران سهيل دواني الموقر مع ضيوفه بزيارة تفقدية للمدرسة يوم 16.4.2010.

وقد شملت الزيارة تفقد مباني المدرسة ومن ضمنها البساتين, إضافة إلى مشاركة سيادته بعض الطلاب بمحادثات تربوية قصيرة، كما واستمع من مدير المدرسة الأستاذ عزيز دعيم، إلى آخر تطورات وبرامج المدرسة، وعلى رأسها مشروع "تطوير قادة طلابية لإدارة مشاريع في مجال ثقافة السلام"، والتي وضحت من خلال مشاركة متواضعة لبعض الطلاب في عرض تلك الرؤيا والمنهجية التي تتخذها المدرسة منذ عامين.

باسم طلاب المدرسة، هيئتها التربوية وإدارتها، نقدم شكرنا وتقديرنا لسيادة المطران على زيارته وعلى دعمه المتواصل لتقدم المدرسة وتطويرها وتوسعها

 

ب. توسيع المدرسة: بناء على الدراسات والتوجهات التي قام بها مجلس إدارة المدرسة لتطوير المدرسة، قام سيادة المطران سهيل دواني الموقر بناء على قرار لجنة الأملاك في المجمع بالمباركة لمدرسة مار يوحنا لاستخدام مبنى منزل الطلبة (سابقا) في منطقة سانت لتوسيع المدرسة، وبمشيئة الرب ستبدأ المدرسة في الفترة القريبة بكل ما يلزم من تصليحات وصيانة لتجهيز ما يلزم استعدادا لبدء السنة الدراسية القادمة (وقد وضع مجلس الإدارة خطة  لثلاث سنوات لانجاز عملية الصيانة والتطوير).

ج. فتح صفي بستان 3 سنوات، وصف سابع إضافي: بناء على قرار التوسيع، والتوجه نحو شعبتين في كل صف، قامت المدرسة هذه السنة بفتح باب التسجيل لصفي ثلاث سنوات وسابع إضافيي بناء على  ذلك سيزداد عدد الصفوف في المدرسة من 12 صفا في السنة الدراسية الحالية 2009 – 2010 إلى 14 صفا في السنة الدراسية المقبلة 2010 – 2011.

د. مدير المدرسة يشارك في اللقاء الأول لمدراء المدارس الأسقفية:

شارك مدير المدرسة الأستاذ عزيز دعيم في اللقاء الأول لمدراء المدارس الأسقفية الذي عقد في عمان وذلك يومي 29 و 30 من شهر كانون الثاني في قاعة المدرسة الأهلية في عمان.

وقد عقدت مطرانية القدس والشرق الأوسط هذا المؤتمر،  تحت رعاية سيادة المطران سهيل دواني جزيل الاحترام،  تماشيا مع قناعات سيادة المطران بضرورة زيادة وخلق حالات من التشبيك بين مدارس المطرانية في مسائل تربوية وأكاديمية وثقافية واجتماعية وإدارية ذات علاقة بعمل المدارس. وقد عرض مدير المدرسة عارضة محوسبة شاملة عن وضع وانجازات المدرسة، وكذلك عرض وجهة اللجنة التربوية ورؤيتها في مجال الدائرة التربوية المجمعية.

 

2.     منهجية ثقافة السلام في مدرستنا:  مجتمع يعيش ثقافة السلام، وتطوير إقليم مدرسي ايجابي.

تحقيقا لهدف أساس من أهداف المدرسة الإستراتيجية وهو:

تنمية وتربية جيل واع مدرك لهويته، يترعرع على المحبة، ينهل من ثقافة السلام لتعميق التأثير الايجابي على المجتمع في مجالات: المواطنة والديمقراطية، حقوق الإنسان، حلّ النزاعات، التربية البيئية، الصحة والأمان، تعلم الخدمة.

تتوجه المدرسة نحو تأسيس مركز تدريب ونشر لثقافة السلام حتى بداية سنة 2014. ولتحقيق ذلك تقوم المدرسة كل سنة بتحقيق بعض الأهداف العملية/الحكيمة في هذا المجال. في هذه السنة خططت المدرسة وقامت بتنفيذ مشاريع تقع ضمن الهدفين الآتيين:

1. يتخصص كل صف (يبحث، يدرس، يشارك) خلال السنة الدراسية في بلدة (قرية أو مدينة) في الأراضي المقدسة (إسرائيل أو فلسطين) بحيث يشمل التخصص التطرق إلى البلدة من خلال ستة عناصر ثقافة لسلام.

وبناء عليه قام كل صف باختيار بلدة ودراستها من جوانب/نوافذ ثقافة السلام المتعددة، وتمّ تلخيص جوانب عديدة من هذه الدراسة بطرق منوعة.

2. تطوير قيادات طلابية لإدارة مشاريع في مجالات ثقافة السلام.

قام مدير المدرسة الأستاذ عزيز دعيم خلال السنة الدراسية الحالية بتطوير برنامج رائد يندمج ضمن خطة ثقافة السلام وهو تطوير قيادات طلابية إدارة مشاريع في مجالات ثقافة السلام. وقد اشترك في هذا البرنامج حوالي 30 طالبًا/ة من صفوف السادس حتى الثامن، وأربع معلمات. تمّ عرض وطرح الفكرة وتدريب سريع للطلاب في مجال القيادة، الإدارة، وما تتضمنه فكرة المشاريع من بناء طاقم، تخطيط وتنفيذ وإدارة.

توزع الطلاب  على ثلاث مجموعات، طورت كل مجموعة فكرة مشروع وقامت بالتخطيط لها، والتنفيذ والتقييم بإرشاد وتوجيه واحدة من المعلمات.

·         مجموعة طالبات من الصف السادس مع ممثلتين عن الصف السابع بإرشاد المربية أنجلا هلون، قمن بمشروع: تطوير وتفعيل ساحة حسية-تربوية كانت غير مستغلة لفترة طويلة لتكون ملائمة لفعاليات في فرص فعالة حتى شهر حزيران 2010.

·         مجموعة طلاب من صفي السابع بإرشاد المربية نداء نصير، قاموا بتحديد هدفهم: بتجميع مبلغ لمساعدة ست عائلات محتاجة في المدرسة بمبلغ 500 ش.ج لكل عائلة وذلك حتى نهاية شهر حزيران 2010. وتم ذلك من خلال مشروع بازار مأكولات أحضرها الطلاب وتبرعوا بها وبيعت لطلاب المدرسة خلال الفرص.

·         مجموعة من طلاب الصف الثامن قاموا بمشروع: تفعيل فرص فعالة من خلال فعاليات إبداعية متنوعة لطلاب صفوف الأول حتى الخامس.

لقد اثنى الجميع طلابا ومعلمين على جدية، مهارة وقدرة الطلاب وانجازاتهم الرائعة.

وبناء عليه سيتم تطوير وتوسيع هذا البرنامج في السنة القادمة بمشيئة الرب.

3. تقوم المربية عبير عودة بمساعدة طاقم مصغر بالتخطيط لمشاركة مدرستنا وتميزها في مجال "مدرسة معززة للصحة".

 

3.     تطوير الطاقم التربوي التعليمي وتوثيق التواصل والمشاركة:  

أ. دورة استكمال مدرسية: يشترك أعضاء الهيئة التربوية في المدرسة بدورة استكمال  56 ساعة تعليمية على مدار السنة بعنوان "إدارة الصفوف"، يقوم بتمريرها مدير المدرسة الأستاذ عزيز دعيم لطاقم الهيئة التربوية-التعليمية، ويشارك فيها محاضرون مختصون وأعضاء من الطاقم. تهدف الدورة إلى مسح شامل لأساليب وتقنيات إدارة الصفوف وكذلك إلى إثراء المعلمين بأدوات مناسبة لتنجيع العمل، وتطوير مهارات إدارية بحيث تصبح عملية إدارة الصف فعالة أكثر. نذكر انه في كل سنة تتبنى المدرسة دورة استكمال مدرسية تتناسب مع أولوياتها واحتياجاتها لتطوير وتقدم  طاقمها ومن خلال المسيرة التربوية – التعليمية، يذكر أن معظم الدورات إن لم يكن كلها تتم بشكل تطوعي.

ب. اجتماعات المعلمين: تعقد اجتماعات المعلمين بمعدل مرة كل أسبوعين وتشمل ترتيبات، ورشات عمل مرتبطة بالخطة المدرسية السنوية وكيفية تنفيذ الفعاليات والأنشطة المدرسية الموضوعة للسنة الدراسية، هذا إضافة لتخطيط للسنة والسنوات المقبلة.

ج. دورات استكمال خارجية ودراسات أكاديمية: تشجع المدرسة وتوجه معلميها إلى الاشتراك بدورات استكمال تساهم في تقدمهم وتطويرهم في مجال تعليمهم وفي مجالات الوظائف التي يشغلها كل معلم (تربية، تركيز وغيرها...)، إضافة لمتابعة التقدم في الدراسات الأكاديمية.

د. عمل طواقم: من أهم الأطر التي تساهم في تطوير المواضيع التعليمية والمجالات التربوية هي عمل الطواقم، لذلك تضع المدرسة في برنامجها ساعات محددة لتمكن معلمي نفس الموضوع التعليمي أو نفس المجال من التشاور والتباحث، طرح ودراسة الأمور، التخطيط والتنفيذ، المتابعة والتقييم.

هـ. رحلة عائلات الطاقم: تقوم المدرسة سنويا بترتيب رحلة مشتركة في بداية العطلة الصيفية لعائلات المعلمين والموظفين بهدف المتعة معا والتعرف على أفراد العائلات. كما وتختم السنة المدرسية بوجبة عشاء زوجية.

و. اشتراك الطاقم والإدارة في بحث لمدة سنتين (من خلال استمارات) قام به قسم التربية في جامعة حيفا بالمشاركة مع "راما - السلطة القطرية للقياس والتقييم في التربية" وقد تطرق البحث إلى مقارنة العملية التربوية التعليمية بين المدارس التي تنتهج نهج "الأفق الجديد" والمدارس التي لم تدخل بعد ضن هذا الإطار (مدرستنا لم تدخل بعد في إطار "الأفق الجديد").

 

4.     المدرسة والتقدم التكنولوجي:

أ. موقع المدرسة: موقع المدرسة محتلن بشكل مستمر، فعّال وغني بالمعلومات والمواد التعليمية، نشجع على التجول به وتصفحه في أوقات متقاربة.

ب. إثراء المراكز التعليمية والصفوف: تستمر المدرسة في تطوير مراكزها وغرفها التعليمية وتزويدها بما تحتاجه، وعلى سبيل المثال، اقتنت المدرسة لوحا فعالا، بهدف تدريب المعلمين على استخدامه وتنظر المدرسة إلى اليوم القريب الذي ستكون فيه كل المراكز والغرف التعليمية مجهزة بألواح فعالة (حكيمة) بحيث تمكن المعلم من التعليم بشكل مثرٍ وممتع أكثر، من خلال استخدام التقنيات والتحديثات في مجال الحاسوب، الاتصال والشبكة العنكبوتية. في مطلع شهر حزيران الأخير تبرع أحد طلاب المدرسة سابقا والذي غادر البلاد سنة 1948 بلوح فعال آخر للمدرسة.

ب. توب ويب itopweb : اشتركت المدرسة هذه السنة ببرنامج يساهم في تطوير العملية التعليمية والتواصل بين المدرسة والطلاب والأهالي كل أيام السنة. المدرسة تدرس مع الشركة كيفية تطوير استخدام البرنامج بشكل أنجع.

 

5.     زيارة مدير اللواء والطاقم التفتيشي للمدرسة:

تشرفت مدرسة مار-يوحنا الإنجيلي يوم الاثنين الموافق 9.11.2009  بزيارة هي الفريدة من نوعها, أتت بمدير لواء حيفا, السيد أهرون زبيدة, ومفتش المدرسة د. ميشيل سليمان, ومفتشي اللواء السيد عرسان عيادات, والسيدة ياعيل يعكوبي, ونوريت كهانا ناطقة بلسان اللواء, والسيدة ديانا سليمان "خريجة المدرسة ومديرة قسم الملكات وسفريات الطلاب", إضافة إلى د. ماجد خمرة, المدير المسؤول عن التعليم العربي في بلدية حيفا.  

وكان على رأس المستقبلين, رئيس المدرسة القس حاتم شحادة, مدير المدرسة الأستاذ عزيز دعيم, المحاضر وجيه عوض عن أعضاء من المجلس التربوي, ورئيس لجنة أولياء أمور الطلاب د. بسام خميس,  ومجموعة من المعلمين, إضافة إلى رئيسة وأعضاء مجلس الطلبة, وجوقة المدرسة التي عزفت وغنت أمام الضيوف أغنية عن السلام باللغات الثلاث. وهي جوقة  أشرف على تدريبها الأستاذ رامي زيتون.  كما واستمتع الحضور برقصة صالونية للطالبين فؤاد سلايمه (الصف الخامس) ومريانا شحادة (الصف الرابع). 

وهدفت الزيارة, بحسب ما جاء على لسان مفتش المدرسة, د. ميشيل سليمان: " إلى التعرف على المدرسة عن كثب, والإطلاع على نشاطاتها التعليمية والثقافية, والجو الإقليمي السائد فيها". مضيفا: " أن الزيارة منوطة بأهمية المدرسة ودورها الريادي , وحقها في إظهار وجهها الرائع أمام المعنيين والمسؤولين في وزارة المعارف”.

 هذا, وكان  قد انكشفت أمام الضيوف برامج تعليمية وأخرى تربوية, وذلك من خلال عرض عوارض محوسبة, كان قد أدارها  وفصلها مدير المدرسة الأستاذ عزيز دعيم, وفيها صورة واضحة  عن المدرسة في مجال ثقافة السلام بكل عناصرها, إستراتيجية المدرسة وأهدافها, وعملها في مجال المعايير التعليمية والتربوية على حد سواء.   إضافة إلى عرض ملفات عمل طواقم التركيز, منها: العربية، الرياضيات، العبرية، الانكليزية والعلوم والتكنولوجيا.

 يشار إلى أن طاقم التفتيش كان قد زار بعضا من الصفوف والمراكز التعليمية ومختبر العلوم, للتعرف على الأساليب المتنوعة والمتعددة في التدريس، وقد اختتم الضيوف زيارتهم بلقاء بالمعلمين, حيث أثنى مدير اللواء على عمل المعلمين, وعمل المدير بشكل خاص, وقدرته على إدارة المدرسة, التي لاحظ فيها, على حد تعبيره- عدم وجود عنف, إضافة إلى الجو التعليمي الداعم والمساند. وكان قد تطرق في كلمته المقتضبة عن إنبهاره بالمدرسة طلابا, معلمين وإدارة, ذاكرا: " أن الحي الذي تتواجد به المدرسة- يشعرك بالاختناق,  والضيق, بسبب الاكتظاظ والازدحام, ومجرد دخولك إلى المدرسة تشعر مباشرة  بالراحة والطمأنينة".  وأثنت  مفتشة اللواء السيدة ياعيل يعكوبي فقالت أن للمدرسة مكانة مرموقة جدا في وزارة المعارف, وهي موجودة على خارطتها, لباعها الطويل في عملها دون كلل في مجالي التربية والتعليم (المادة منقولة عن مقال كتبته المربية نداء نصير ونشر في موقع المدرسة http://www.stjohnhaifa.com/Pages/School_in_Pictuers/sip78.htm) .

كما وأرسل مدير اللواء رسالة شكر وأبلغ تقديره لإدارة المدرسة وطاقمها من معلمين وموظفين على الاستقبال الحار والمستوى الرفيع في مجالات التربية والتعليم بالرغم من ظروف البنى التحيتية الصعبة في المدرسة والبيئة  المكتظة والضيقة التي تتواجد فيها المدرسة. 

 

6.      أيام دراسية لطلاب الكلية الأكاديمية للمعلمين العرب في حيفا:

استضافت المدرسة وللسنة الثانية على التوالي خلال السنة الدراسية مجموعتين من طلبة الكلية الأكاديمية للمعلمين العرب في حيفا وقد نظمت يوما دراسيا لكل مجموعة شمل ندوات، محاضرات وعرض لعمل المدرسة والمركزين وذلك بمشاركة مدير المدرسة ومركزي مواضيع، كما وتوزع الطلبة على جميع الصفوف لحضور حصة تعليمية. وقد تكللت هذه اللقاءات بالنجاح وأعرب طلبة دار المعلمين عن انطباع رائع من الزيارة والبرامج  بالرغم من ضيق المبنى والصفوف ووضع البنى التحتية.

ونذكر أن المدرسة تستضيف في كل سنة عددا من طلبة الجامعات والكليات للتدرب لدى معلميها ضمن برنامج التطبيق كشرط أساس للحصول على شهادة التدريس.

 

7.     في مجال الأمان والأمن:

أ. بناء على توجهات الدفاع المدني قامت المدرسة في بداية السنة الدراسية بتمرين تأهب لحالة هزة أرضية، وفي نهايتها بتمرين تأهب لحالة سقوط صواريخ في منطقة المدرسة (لا سمح الله) وقد ساهم جميع الطلاب والمعلمين بالتعاون مع مركز الأمن الأستاذ داود اشقر في إنجاح التمرينين.

كذلك وصلنا من قسم الأمان في بلدية حيفا تهنئة بالعمل المهني الذي يقوم به حارس المدرسة، وقد أظهر انه متنبه جدا من خلال تمرين خطط له ضابط الأمن في البلدية بإرسال رجل مسلح يوم 14.5.2010 ومحاولته دخول المدرسة، فقام الحارس بمنع الرجل المسلح من دخول المدرسة بناء على التعليمات.

ب. تقوم مركزة الأمان المربية جهان خميس بمتابعة دورة إرشاد طلاب الصف الخامس عن طريق معلمة-شرطية وتجهيزهم لتحمل مسؤولية الإشراف في الصف السادس على عبور طلاب المدرسة بأمان في ممر المشاة المحاذي للمدرسة.

8.     نشاطات وفعاليات للسنة الدراسية 2009 – 2010:

 

أ. برامج التربية الاجتماعية: قامت مركزة التربية الاجتماعية المربية فيوليت خوري بالإشراف على الفعاليات التربوية في المدرسة بالتعاون والتنسيق مع الإدارة وأعضاء الهيئة التربوية، وقد شملت الفعاليات العديد من البرامج والأنشطة منها:

1. برامج لفعاليات تربية اجتماعية متنوعة:

تفعيل الطابور الصباحي، حملات العطاء والخير، حفلة عيد الميلاد، حفلة تخرج الصف الثامن.

2. برامج السلة التربوية: تم اختيار ثلاثة مجالات لهذه السنة:

مسرح, موسيقا ورقص، سينما.

- في مجال المسرح: حضر طلاب البساتين: مسرحية "شريف النظيف"، وطلاب صفوف الأول حتى الثالث  مسرحية "الدب الشقي"، وطلاب صفوف الرابع حتى مسرحية "سعدى سعيد وأسعد".

- وفي مجال الموسيقا: شارك طلاب صفوف الأول حتى السادس في برنامج "الثلاثية النحاسية" – في التعرف والاستماع إلى آلات النفخ، وطلاب صفوف السابع والثامن شاهدوا العرض الممتع والمميز في مغناة "حوض النعنع"

- في مجال السينما: اشترك طلاب صفوف السابع والثامن في قاعة السينماتك بورشة ومحاضرة فعالة عن صناعة الأفلام والإخراج.

ب.  الفصل الثاني يُختتم بعُرس عربي مميز:

 أنهى طلاب مدرسة مار يوحنا الإنجيلي فصلهم الثاني للعام الدراسي 2009-2010, بعُرس عربي, حيث كان القيّمون عليه طلاب السابع 1 بإشراف مربية الصف المعلمة نداء نصير. والذين كانوا قد دخلوا ساحة المدرسة، وهم مزيّنون بأبهى الألبسة المزركشة والملونة.  هذا, وتخلل العُرس وقفات تمثيلية لمراحل العُرس العربي، منها: الذهاب لدلالة للبحث عن عروس، الذهاب لأهل العروس وطلبها عدم شرب القهوة إلا بعد إعلان الموافقة، تجهيز العروسين، إعلان موافقة الطرفين، حنة العروس وحمام العريس. والتي كانت مصحوبة بأغان تخص العُرس.

ج. محاضرات: استمع الطلاب في عدة صفوف إلى العديد من المحاضرات التربوية- التعليمية –التثقيفية،نذكر منها على سبيل المثال: "محاضرة في حلّ النزاعات كوسيلة لمنع العنف" لطلاب المرحلة الإعدادية، وتطرقت  المحاضرة السيدة ألحان داهود, عن جمعية "نساء ضد العنف" إلى طرائق وبدائل للعنف، إضافة إلى الأبعاد القانونية لاستعمال العنف. 

 وكانت قد تناولت في حديثها المخالفات القانونية السارية على القاصرين بشكل خاص, إضافة إلى تطرقها لموضوع العنف بشكل عام، وكيفية تعامل القانون في إسرائيل مع المعنفين ومن يسكتون على أي عمل عنيف.

كما استمع طلاب الصف السابع 1 إلى محاضرة السيد رستم غضبان الذي تطرق إلى قانون القاصرين، إلى تعريف مفهوم القاصر، وأهمية قانون القاصرين، إضافة إلى تنويع وتوزيع السلطات، ووصولا إلى السلطة القضائية. ومن ثم تطرق إلى القوانين السارية على القاصرين, كيفية محاكمتهم, السجون والإصلاحيات التي يخضع لها القاصرون في حالات الإدانة. وقد انتهت المحاضرة بالتعرض لثلاث قضايا عينية سجلت فعلا في المحاكم, حيث تم توزيع الطلاب على مجموعات وحاولت كل مجموعة مناقشة الجُرم وتوقع حجم الإدانة. وكلها قضايا تتعلق بقاصرين لم يتجاوزوا ال16 من العمر.

 

د. لفتات عطاء ومحبة:

 1. لفتة عطاء ومحبة لإخوتنا المتألمين، في الإنسانية في هاييتي: بادرت المدرسة وكذلك قسم البساتين بمركزته المربية برنديت خريش وطاقمه من مربيات ومساعدات تربويات بحملة تبرعات على أثر المشاهد الصعبة التي شاهدها العالم حول كارثة هاييتي. وتمّ إرسال المبلغ لإخوتنا المتألمين والمتضررين في هايتي عن طريق مطرانية القدس والشرق الأوسط. نشكر كل الطلاب والأهالي والطاقم، كل من تثقل قلبه بلفتة محبة. مغبوط هو العطاء أكثر من الأخذ.

2. حملات جمع تتبرعات لجمعيات طبية وإنسانية: شارك طلاب الصف الثامن بدعم المربية غريس سلامة في حملة تبرعات من بيت إلى بيت "حملة اقرع الباب"  لجمعية مكافحة السرطان، وكذلك شارك صف السابع 2 بحملة تبرعات لمؤسسة اكيم بإرشاد وتوجيه المربي كميل ضو يوم الاثنين وهي مؤسسة وطنية لنهضة أناس ذوي  إعاقة عقلية في إسرائيل وهي تساعد 30000 معاق عقليا وعائلاتهم. ينجح بعضهم في الاندماج في المجتمع. كما وقام طلاب الصف السابع1- ضمن مسيرة ثقافة السلام التي تتبناها المدرسة، وبارتباط وثيق مع عنصري الصحة والسلامة والخدمة في القيادة، في حملة تبرعات دعما لذوي الإعاقات والإحتياجات الخاصة, والتي أشرفت عليها, جمعية "إيلان".

3. ضمن ثقافة السلام، وشهر العطاء زار طلاب الصف الثامن مع المربية غريس سلامة، وممثلون عن الصف السابع 1 مع مربية الصف نداء نصير زاروا مؤسسة قلب يسوع للتعبير عن المحبة والمشاركة بفرحة العيد.

 

هـ. معار ض فنية: أقيم في المدرسة المعرض التشكيلي السنوي تحت عنوان ورود، تزامنا مع بداية فصل الربيع وعيد الأم وذلك يوم الثلاثاء 23.3.2010  وقد عرض المعرض لطلاب المدرسة خلال الدوام الدراسي وللأهالي بعد الدوام، وشمل العرض حوالي مائة رسمة ولوحة من أعمال طلاب المدرسة، وقد أبدى الأهالي إعجابهم بالمستوى الراقي للأعمال الفنية، والجدير بالذكر أن المعرض وعمل الطلاب كان بإشراف وتوجيه معلم الفنون الفنان كميل ضو،  وقد عمل الطلاب حوالي ثلاثة أشهر لهذا الغرض وأبدى الطلاب والمعلمون فرحتهم بهذا النتاج الرائع. كذلك شاركت المدرسة في "معرض براعم" برعاية بيت الكرمة، ضمن فعاليات شهر الثقافة العربي،  وقد  تمّ عرض أربع مشاركات فنية قدمت من طلاب المدرسة.

 

"الذين يزرعون بالدموع يحصدون بالابتهاج...

الذاهب ذهابا بالبكاء حاملا مبذر الزرع، مجيئا يجيء بالترنم حاملا حزمه" مزمور 126: 5 و6

 

 

قام بتجميع هذه الحزم

عزيز دعيم

مدير المدرسة