صفحة البيت
كنيسة ماريو حنا
العظات الكنسية
من نحن
الوثيقة والدستور
فعاليات ومشاريع
نشرات اتصال
المدرسة في صور
مرحلة البساتين
المرحلة الابتدائية
المرحلة الإعدادية
مواقع هامة
أرشيف المدرسة
معايير
اخترنا لك
St. John
יוחנן הקדוש
ثقافة السلام
مدرسة معززة للصحة
مدرسة خضراء
للاتصال

 

 

 

 

 

08/04/2013

زيارة الميلاد السنوية

القس حاتم شحادة وعقيلته في إستقبال معلمي وعاملي المدرسة

 يا رب...

حيثما وُجِدَت الظلمة دعني أزرعُ النور

أنا لا أبحث عن محبتهم لي.. لأنني أريد أن أحبهم انا

 في حضرة القس الكنن حاتم شحادة نائب رئيس المدرسة وعقيلته السيدة ليزا شحادة، تم إستقبال طاقم معلمي وعاملي مدرسة وبساتين مار يوحنا الإنجيلي، إضافة إلى أعضاء العمدة الرعوية ومعلمين متقاعدين، وذلك يوم الخميس الموافق 22.12.2011، إحتفالا بالميلاد المجيد ورأس السنة المباركة.

وتعتبر هذه الزيارة ، بمثابة زيارة رسمية تقوم بها المدرسة بإدارتها وطاقمها التربوي، تعبيرا عن مشاركتهم العمدة الرعوية بمجيء الميلاد المجيد، وهي زيارة سنوية، متبعة منذ سنوات عدة.

 

وكان بداية الزيارة خير الكلام، وهي ترانيم ميلادية، تحدث بعدها القس حاتم شحادة عن معنى الميلاد، ودور المعلم في صقل شخصية الأطفال منذ قدومهم في المراحل العمرية الأولى في المدرسة، على إعتبارهم مادة خام، سهل التعاطي معها. وكان السيدة وجيه عوض عن العمدة الرعوية وعضو مجلس إدارة المدرسة قد تطرق إلى الأمر ذاته، مع الأخذ بعين الإعتبار إلى نوعية الطلاب في عصرنا، كونهم يأتون مع معرفة ودور المعلم في تطوير تلك المعرفة والأخذ بها إلى المسار الصحيح.

 

هذا، وتطرق السيد موسى ضاهر- عن العمدة الرعوية، إلى الجانب العلماني للمجمع الكنسي، متحدثا عن أبعاده الوطنية والإجتماعية، وأهمية هذه الأبعاد،  دون المساس بالجانب الروحي، ودور المعلم في بناء جيل قادر على تثبيت أقدامه في أرضه، وسلاحه التعليم والمعرفة.

 

وشكر مدير المدرسة الأستاذ عزيز دعيم، القس حاتم شحادة وعقيلته على الإستقبال، ذاكرا أن الزيارة قد تحولت إلى طقس تاريخي ومقدس، وقد قدم معايدته بإسم المدرسة بطاقمها متمنيا عيدا ميلاديا مجيدا وسنة مباركة على الجميع. وقد ألقى على الحاضرين صلاة السلام للقديس فرنسيس، من القرون القديمة، تحمل في طيها معنى الميلاد الحقيقي. فيما شكرت المعلمة غريس سلامة عن لجنة المعلمين، شكرت القس حاتم شحادة وعقيلته، متمنية بأسم جميع المعلمين عيدا ميلاديا مجيدا وسنة ميلادية مباركة.

 

وفي سياق الزيارة تم تمرير عريضة : "مار يوحنا الإنجيلي تتبنى منهجية "ثقافة السلام"، حيث تهدف المدرسة لأن تكون مركزا ومدرسة تجريبية لهذه الثقافة المتمثلة بعناصرها الستة، ومن خلال العريضة يعلن جميع الحاضرين من معلمين وعاملين، معلمين متقاعدين ومساندين، أعضاء مجلس الإدارة والعمدة الرعوية،، يعلنون دعمهم لثقافة السلام.

 

يشار إلى أنه تم تمرير العريضة يوم الجمعة الموافق 23.12.2011، على طلاب المدرسة، حيث سيتم العمل على عرضها لاحقا على مجلس الطلاب، وللأهالي المتمثلين بلجنة الأهالي المدرسية.

 

 

ميلاد مجيد وسنة ميلادية مباركة على الجميع، على أن يتجدد لقاؤنا نحن المعلمون والطلاب صباح يوم الإثنين 9.1.2011،

وبداية فصل جديد كله خير وبركات.