صفحة البيت
كنيسة ماريو حنا
العظات الكنسية
من نحن
الوثيقة والدستور
فعاليات ومشاريع
نشرات اتصال
المدرسة في صور
مرحلة البساتين
المرحلة الابتدائية
المرحلة الإعدادية
مواقع هامة
أرشيف المدرسة
معايير
اخترنا لك
St. John
יוחנן הקדוש
ثقافة السلام
مدرسة معززة للصحة
مدرسة خضراء
قسائم وإستمارات
للاتصال

 

 

 

 

 

29/05/2015

مار يوحنا الإنجيلي تثبت خطاها على رمال البحر..

  

"إن جينا نحكي بحريّة.. عن صحتنا الجسميّة.. الجسم اللي بنما منيح.. بتنما منيح العقليّة".. بهذا الشعار وشعارات أخرى متنوعة، حمل طلاب وأهال ومعلمو مدرسة مار يوحنا الإنجيلي الأسقفية للسنة الثالثة على التوالي، سائرين نحو شاطئ البحر في حيفا، وفي نفوسهم التميّز وهدأة البال.

 وتأتي هذه المسيرة، والتي كانت عصر يوم الجمعة الموافق 22.5.2015، ضمن منهجية "ثقافة السلام" التي تعمّدت بها المدرسة وتجلّت مكوّناتها من خلال بيئتها المجتمعيّة المصغرة، على مدار سنوات، إذ هدفت إلى مشاركة فعلية لكافة أطياف المدرسة، معلنين على الملأ مضامين التجربة التربوية التي تقوم بها المدرسة في مجال ثقافة السلام بعناصرها السّتة وبتوجهها نحو التميّز وهدأة البال. وهي رؤيا تميّزت بها المدرسة ورائدها مدير المدرسة الأستاذ عزيز دعيم.

 هذا، وكانت قد تخللت المسيرة، والتي أشرف عليها منظمون من معلمين وأهال، فعّاليات رياضيّة متنوعة بتوجيه من قبل الأستاذ المربي داوود أشقر، عرض فكاهي مميّز، إضافة إلى مشاركات طلابية.

 يشار إلى المسيرة المذكورة عبارة عن اختتام أسبوع الصحة والسلامة الجسدية والنفسية والذي قد تمّ تمريره من خلال فعاليات متنوعة، على مدار أسبوع أطلق عليه "أسبوع الصحة"، تمّ فيه الاستماع لمحاضرات توعوية في الصحة  للفئات العمرية المختلفة، حصص بطابع صحيّ تعلميّ، إضافة إلى فعاليات رياضية منها  الفرصة الفعّالة، ووجبات فطور جماعية تحمل مكوّنا من مكوّنات الهرم الغذائي.

 يذكر أن المسيرة المذكورة، كانت قد تمّت تحت إشراف مركّزة الصحة المربية عبير عودة وطاقم الصحة المصغّر، الذي عمل على تخطيط وترتيب المسيرة، بالتعاون والتشارك مع الطاقم التربوي وعلى رأسهم مدير المدرسة الأستاذ عزيز دعيم، الذي قام بفعاليات توعية وإرشاد شملت كتابة شعارات مناسبة للمسيرة.

 يجدر الإشارة إلى أن جميع المشاركين في المسيرة كانوا قد ارتدوا بلوزات مدرسية موحدة واعتمروا قبعات حملت شعار "السلام مسيرة " وقد قدمها وقدم معها قناني ماء للجميع بكل سخاء احد أولياء أمور الطلاب مشكورا.